أخبار عربية

اليمن.. توتر بين السعودية وقوات أمن عدن في مطار عدن الدولي

اقتحمت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي مطار عدن الدولي وانتشرت في الصالات وأماكن أخرى في المطار مما أدى إلى إغلاقه.

ويشهد مطار عدن الدولي توترا أمنيا بين القوات السعودية وقوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات.

وجاءت هذه التطورات على خلفية محاولة القوات السعودية التي تتولى إدارة وحراسة المطار من الداخل استبدال حراسة البوابات الخارجية للمطار التي تتولاها قوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات بقوات أخرى دربتها السعودية وعادت إلى عدن.

ووصلت تعزيزات عسكرية من قوات الحزام الأمني والمجلس الانتقالي الجنوبي مطار عدن الدولي لمنع القوات الموالية للسعودية من استلام مهمة الحراسة.

وتشرف على الملف الأمني في مطار عدن قوات تابعة لإدارة أمن عدن موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي وتحت إشراف قوات التحالف العربي التي استلمت المهمة عقب مغادرة القوات الإماراتية للمطار في أكتوبر 2019.

وتعتزم السعودية استقدام قوة عسكرية مدربة في السعودية لتتولى مهمة القيام بأمن المطار خلفا لقوات إدارة أمن عدن الأمر الذي ترفضه القوات الأمنية الموجودة بالمطار حاليا المدعومة من الإمارات.

وسارعت قوات أمن عدن إلى إرسال بعض عناصرها مع عربات عسكرية ومن ثم الانتشار في محيط قاعتي الوصول والتشريفات الرئاسية قرب موقع تمركز قوات التحالف.

كما وعززت القوات السعودية بعدد من المدرعات والجنود في محيط مقر تمركزها في رد فعل على انتشار قوات المجلس الانتقالي الجنوبي قريبا منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق